ممثلة بريطانية: تمنيت موت جونسون بكورونا!

أثارت الممثلة البريطانية الشهيرة ميريام مارغوليس ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن عبّرت صراحةً عن تمنيها موت رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بكورونا.

وأثناء استضافتها في أحد البرامج الكوميدية، قالت الممثلة: "تمنيت موت جونسون، ولكنني أدركت بعدها أنني بفعلي هذا سأتحول إلى شخص سيء، لهذا تراجعت وتمنيت أن تتحسن صحته، وهو ما تحقق لاحقاً". وأردفت: "صحته تحسنت، لكنه لم يتحسن كإنسان، وأنا أفضّل الخيار الأخير".

كلام مارغوليس هذا، أثار سخطاً لدى رواد وسائل التواصل الإجتماعي، معتبرين أن تمني موت شخص هو أمر "فظيع جداً".

والجدير ذكره، هو أن جونسون كاد يواجه الموت لدى إصابته بجائحة كورونا، إذ تدهورت صحته تدريجياً حتى اضطر إلى دخول المستشفى، ليخرج منها لاحقاً مؤكداً أن تجربته جعلته "أكثر عزماً" على مكافحة الوباء.

وجونسون كان تعامل مع انتشار كورونا في بلاده وفق سياسة مناعة القطيع أولاً، منذراً العائلات البريطانية بأن كثيراً منها "سيفقد أحباءه قبل الأوان"، إلا أنه سرعان ما تخلت بريطانيا عن هذه السياسة وبدأت بإجراءات احتواء الوباء.

يذكر أن عدد الوفيات بفيروس كورونا في بريطانيا وصل إلى 31587 حالة وفاة اليوم، بعد تسجيل 346 وفاة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

 

 

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.