تغريدات ترامب تكشف شخصيته

اتّسمت شخصية الرئيس الأميركي دونالد ترامب بخروجها عن المألوف، ومما لا شكّ فيه قدرته على إثارة الجدل من خلال تصرّفاته وأقواله. تبعاً لذلك، أقدم باحثون مختصون بعلم النفس على درس تغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وتوصلوا إلى أنه يمكنهم من خلالها القدرة على تحليل شخصيته.

حلّل الباحثون 3.200 تغريدة لترامب منذ تشرين الأول 2016، قبل أن يصبح رئيسا، ورصدوا التغيير في لهجته وطريقة تعامله مع أكثر من 100 من مديري الأعمال أصحاب الشهرة.

ووجد الباحثون أن ترامب لديه ميزات قوية من شخصية "شومبيتريان"، نسبة للعالم الأميركي في الاقتصاد والعلوم السياسية الذي اشتهر بترويجه لنظرية "الفوضى الخلاقة في الاقتصاد". ويقال إن هذه الشخصية مشتركة بين رجال الأعمال، وهي شخصية خلاقة، تنافسية، وتحب كسر القواعد.

وزعم الباحثون أيضًا أن ترامب لديه "ميول عصبية"، ولديه تلك الشخصية التي لا تنفق الكثير على الرفاهية، وتعيش بالحد الأدنى منها.

وفسّر مارتن أوبشكونكا، من المركز الأسترالي لبحوث ريادة الأعمال في جامعة كوينزلاند للتكنولوجيا في أستراليا أنّ "هذه الصفات غير نمطية بالنسبة لرجال الأعمال، وليس أنها فقط تتمتع بالاستقرار العاطفي والتفاؤل، ولكن أيضا الحاجة إلى زيادة السعادة بسبب عمل قاموا به أو أنجزوه".

أما كريستيان فيش من جامعة ترير في ألمانيا، فقال: "ربما تكون العصبية العالية حافزاً رئيسياً لنجاح مشاريع ترامب الريادية وحياته التجارية، ودوره زعيماً سياسياً".
وخلص الباحثون إلى أنه في حين أن سمات ترامب الشخصية جيدة للأعمال التجارية، إلا أن إدارة الأعمال تختلف كثيراً عن قيادة بلد ما، وفق قولهم.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.