أول ظهور للشرع إلى جانب الأسد

نتيجة بحث الصور عن الشرع الأسد نجاح العطاربعد انقطاع رسمي منذ العام 2012، ظهر نائب الرئيس السوري فاروق الشرع في أول صورة له إلى جانب الرئيس السوري بشار الأسد، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي. لكن معظم الذين تداولوا الصورة أكّدوا أن اللقاء كان مصادفة في خلال تقديم التعزية لنائبة الرئيس السوري نجاح العطار بوفاة زوجها ماجد العظمة.

والتقطت الصورة يوم الاثنين الماضي أثناء حضور الأسد والشرع مجلس العزاء الذي أقامته نائبة الرئيس السوري للشؤون الثقافية نجاح العطار في "دار السعادة" بحي "المزّة"  في دمشق.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن بعض الذين كانوا حاضرين، أن "الرئيس الأسد صافح الشرع وتحدث الاثنان قليلا إلى بعضهما".

وتظهر الصورة الأسد إلى جانب زوجته أسماء التي تجلس إلى يمين العطار ويليها الشرع.

وتعتبر هذه الصورة الأولى التي تم نشرها منذ اندلاع الأزمة السورية عام 2011 وتجمع الرئيس السوري مع الشرع. مع العلم أن الشرع ظهر قبل أشهر في صورة نشرها الشاعر السوري المقيم في تونس هادي دانيال على صفحته على "فايسبوك"، وكانت تلك الصورة أول ظهور علني للشرع منذ سنوات.

ومنذ العام 2012 غاب الشرع، الذي شغل حقيبة وزير الخارجية بين 1984-2006 وثم تولى منصب نائب الرئيس السوري، عن أعين الإعلام وظهر في مناسبات نادرة.

وبعد إعادة انتخابه عام 2014 رئيسا لسورية جدد الأسد تعيين نجاح العطار نائبا له، النبأ الذي أفادت به وكالة "سانا" الرسمية لكن من دون التطرق إلى مصير الشرع، الذي كان يعتبر النائب الأول للأسد، وذلك بالتزامن مع ورود تقارير إعلامية تحدثت عن تباينات في وجهات النظر بينهما بخصوص الأوضاع في البلاد.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.