صواريخ إسرائيلية تستهدف مخازن أسلحة لـ"حزب الله" في محيط مطار دمشق

تعرض محيط مطار دمشق الدولي لعدوان إسرائيلي جديد يرجح أنه صاروخي.

وفي حين ذكر "المرصد السوري" أن صاروخين إسرائيليين استهدفا مخازن أسلحة لـ"حزب الله" قرب مطار دمشق، نقلت وكالة "سبوتينك" الروسية عن مصدر أمني سوري رفيع، أن ضربة معادية استهدفت محيط مطار دمشق الدولي قبيل منصف ليل الاثنين 25 حزيران/ يونيو، دون أن يحدد هوية الجهة المعتدية.

وأضاف المصدر، "يرجح أن يكون هذا العدوان قد تم باستخدام صواريخ من خارج الحدود السورية، مؤكدا عدم وقوع خسائر في الأرواح جراء الاعتداء، فيما وقعت أضرار مادية وصفها بالبسيطة".

من جهتها، نقلت القناة الفضائية السورية الرسمية عن الإعلام الحربي أن الانفجارات ناجمة عن انفجار صاروخين إسرائيليين في محيط المطار.

وأوضح مصدر ميداني أن الدفاعات الجوية السورية اعترضت صواريخ أطلقت من داخل الأراضي المحتلة، وتمكنت من إسقاط صاروخ فوق مزارع الأمل بريف القنيطرة الشمالي، كما اعترضت صاروخا أخر فوق مدينة البعث وتمكنت من إسقاطه.

يذكر أن محيط مطار دمشق الدولي تعرض في أبريل/نيسان العام الماضي إلى ضربات جوية إسرائيلية تحت ذريعة أن ذلك يأتي "ضمن السياسة الإسرائيلية التي تهدف إلى منع تهريب الأسلحة المتطورة من إيران إلى حزب الله عبر سوريا".

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.