فوز وحيد يفصل لبنان عن "الربع النهائي"

أمام جمهور غفير قدر بستة آلاف متفرج، عاد منتخب لبنان في كرة السلة إلى سكة الإنتصارات بعد فوزه على كازاخستان 96-74 في ختام الدور الأول ضمن منافسات المجموعة الثالثة من بطولة الأمم الآسيوية الـ29 لكرة السلة التي يستضيفها لبنان للمرة الأولى في تاريخه ما بين 8 آب الحالي و20 منه، على ملعب مجمع نهاد نوفل في زوق مكايل، برعاية رئيس الجمهورية العماد ميشال عون.

وكان المنتخب اللبناني فاز افتتاحاً على المنتخب الكوري الجنوبي قبل أن يخسر أمام نيوزيلندا، فرفع رصيده إلى خمس نقاط في وصافة المجموعة خلف نيوزيلندا التي صار رصيدها خمس نقاط في مقابل خمس نقاط للكوريين وثلاث لكازاخستان.
وفي باقي مباريات السبت الماضي، فازت اليابان وكوريا الجنوبية واستراليا.
نفض لبنان، ممثلاً بفادي الخطيب (قائد الفريق) ووائل عرقجي وعلي حيدر ونورفيل بيل باسل بوجي وأمير سعود وعلي مزهر وشارل تابت وجوزيف شرتوني ونيدم سعيد، غبار الخسارة غير المستحقة أمام نيوزيلندا وضرب بقوة أمام كازاخستان في ختام مباريات المجموعة الثالثة بفوزه 96-74 الأرباع (33-23) (23-10) (23-21) (17-20). تألّق جميع لاعبي لبنان في هذه المباراة، ولاسيما وائل عرقجي الذي استعاد مستواه بتسجيل 20 نقطة مع خمس تمريات حاسمة، وأضاف فادي الخطيب 18 في 21 دقيقة، وسجل أمير سعود 13 نقطة و4 تمريرات، فيما سيطر علي حيدر على المتابعات مع التقاطه 9 وسرق علي مزهر 6 كرات. فأصبح بذلك على موعد مع تايوان عند الساعة التاسعة من مساء الإثنين في مباراة التأهّل إلى دور الثمانية، وفي حال فوز "رجال الأرز" سيكون لبنان على موعد مع إيران في ربع النهائي الأربعاء.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.