تحقيقات "غزوة ليلة الفطر": ما علاقة "أبو تراب" مع مبسوط؟

كشفت تحقيقات مديرية المخابرات في الجيش اللبناني مع الموقوفين في جريمة قتل العسكريين الأربعة ليلة عيد الفطر في طرابلس، أن خيوطاً عديدة تربط بين منفّذ العملية الذي قتله الجيش عبد الرحمن مبسوط وبين عدد من الموقوفين الـ 12 الذين أحالتهم مديرية المخابرات إلى القضاء العسكري.

واشارت المعلومات إلى أن الجيش أفرج عن نحو 18 شخصاً من أصل 30 موقوفاً بعدما ثبت عدم وجود أي علاقة بينهم وبين ما قام به مبسوط، في حين أن التحقيقات أوضحت وجود علاقات متباينة بين 12 موقوفاً آخرين وبين مبسوط.

ولم يُعرف بعد ما إذا كانت مديرية المخابرات تمكنت من تحديد أي ارتباط لمنفّذ العملية بتنظيم "داعش". علماً أنّ مصادر مقرّبة من التنظيم نفت أي ارتباط للمبسوط به، رغم إشادتها بالعملية.
وفي المعلومات التي نقلتها "الأخبار" فإنّ أكثر ما استوقف المحققين عدم استهداف الإرهابي للمدنيين. إذ إن "داعش" لا تُفرّق في هذا الخصوص بين مدني وعسكري. علماً أنّ المبسوط كان قد أدلى في إفادة سابقة بأنّ قيادة التنظيم طلبت منه عندما حاول الالتحاق بصفوفها، اغتيال مسؤول "جبهة النصرة" في إدلب لكنّه رفض.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.