"المعلومات" تستأنف توقيفات سماسرة قصر العدل

لم تتأثّر "شعبة المعلومات" في قوى الأمن الداخلي بادعاء مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس على المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء عماد عثمان، فاستكملت تحقيقاتها في ملف الفساد في قصر العدل، وأوقفت أحد الأشخاص المعروفين جداً بقدرته وتأثيره في قصر العدل ولدى الأجهزة الأمنية ويدعى سالم ع. بناءً على إشارة النائبة العامة في جبل لبنان القاضية غادة عون.

وكان سالم ع. قد غادر لبنان مع بداية فتح ملف مكافحة الفساد في الجسم القضائي، لكنه عاد قبل أيام بعد أن تلقى ضمانات بعدم تعرّضه للملاحقة. وقد تزامن توقيف سالم تزامن مع توقيف أحد أهم ضحاياه، الذي كان ملاحقاً بجرم إصدار شيكات من دون رصيد.

يخضع سالم للتحقيق لدى فرع المعلومات، وستقرر القاضية عون إما إخلاء سبيله، أو الادعاء عليه وإحالته أمام قاضي التحقيق في جبل لبنان.

تجدر الإشارة إلى أنّ خبر توقيف المشتبه فيه سالم ع. تزامن مع تداول خبر عن تهريب سمسار آخر لا يقل أهمية إلى خارج الأراضي اللبنانية. لكنّ هذا الخبر ليس حديثاً، إذ تؤكد المعلومات أنّ السمسار أ. د. الذي كان له تأثير في قصر العدل في البقاع، قد هُرِّب منذ أكثر من شهر ونصف شهر. كذلك جرى التداول أمس بمعلومات تشير إلى فرار مشتبه فيه آخر إلى سوريا.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.