الوزير بطيش يكتشف البارود!

 

يصرّ وزير الاقتصاد والتجارة السابق، المصرفي منصور بطيش، على "وتوتات" سطحية، من باب الظهور لإثبات الحضور. وقد وجد في تحويل مليارات إلى الخارج مناسبة ليخبرنا أنّه قادر على اكتشاف البارود.

تغريدات الوزير بطيش حول المليارات المُحوّلة إلى الخارج لا تُعدّ ولا تُحصى، آخرها تغريدة أراد من خلالها أن "يُنيرنا" في ظلّ العتمة التي تُحيط بأصحاب المليارات المُهرَّبة، لنكتشف بأنّه لا يُخبرنا أكثر من أنّ المهرِّبين هم من أصحاب المليارات. فعلاً نجح الوزير بطيش حيث فشلنا جميعاً. بحيث كنّا نعتقد واهمين أنّ "المحوِّلين" هم من أصحاب الملاليم، الذين تحتجز المصارف أموالهم، وإذ بوزير المصارف يُنيرنا بأنّ أصغرهم يملك مليون دولار.

شكراً معالي الوزير بطيش. لقد كشفت لنا سراً، أنقذت من خلاله اللبنانيين المفلسين من سوء السمعة الذي "لبسهم" نتيجة تهريبهم لأموالهم، كما وأنقذتهم من دعاوى بحقّهم، كانت تحضَر لها منظّمات حقوقية منخرطة في "الثورة"، تُعنى باستعادة الأموال المهرّبة والمنهوبة.

 

 

 

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.