هذه آخر التطورات الحكومية

التقى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، رئيس الحكومة المكلّف الدكتور حسان دياب في القصر الجمهوري، وقد استمرّ اللقاء لأكثر من ساعة، وغادر دياب بعده دون الإدلاء بأيّ تصريح، ما يشي بأنّ الرئيسين لم ينتهيا من وضع اللمسات الأخيرة، رغم الأجواء الإيجابية التي سادت بعد ظهر اليوم، والتي تُنذر بقرب ولادة الحكومة.
وقد تسرّب بأنّ اللقاء كان إيجابياً بشكل عام، ولكن دياب لم يوافق على صيغة الـ 20 وزيراً، واستقرّت الأمور على صيغة الـ 18 وزيراً.
ويبدو أنّ الرئيس المكلّف اتفق مع رئيس الجمهورية، على إجراء اتصالات للبحث في احتمال تولّي النقيبة أمل حداد، نيابة رئاسة الحكومة من دون حقيبة، ضمن الصيغة جديدة لحلحلة آخر العقد الحكومية.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.