من هو قاضي العجلة الذي خاطبه ضاهر لمعرفة مصير نيترات الأمونيوم؟

بعيد ساعات قليلة على وقوع انفجار مرفأ بيروت، انتشر في وسائل التواصل الاجتماعي كتاب مُرسل من مدير عام الجمارك بدري ضاهر إلى أحد القضاة، تاريخه 28 كانون الأول 2017، سأل في متنه عن مصير مواد نيترات الأمونيوم المحتجزة في المرفأ منذ عام 2014، وختمه بالإشارة إلى خطورة الاحتفاظ بهذه المواد على المرفأ والعاملين فيه.

الكتاب لا يعفي مدير عام الجمارك من مسؤوليته عمّا جرى، خصوصاً أنّه لم يتّضح وجود أيّ كتاب آخر منذ العام 2017 حتى اليوم. أمّا القاضي الذي خاطبه ضاهر، فيُعتقد أنّه قاضي الأمور المستعجلة في بيروت نديم زوين الذي يتحمّل مسؤولية بدوره عن عدم البتّ بهذا الموضوع.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.