توقيف ضابط عراقي رفيع لاغتصابه فتاة عراقية 

كشفت وزارة الداخلية العراقية عن اعتقال آمر الفوج السادس في قيادة شرطة محافظة صلاح الدين العقيد طه شهاب الأسودي وإحالته على محكمة قوى الأمن الداخلي بتهمة اغتصاب فتاة في مدينة سامراء في محافظة صلاح الدين الغربية  

وأكد مدير دائرة علاقات وإعلام الوزارة اللواء سعد معن في بيان صحافي تابعته "إيلاف" أن "العقيد أودع التوقيف وسحبت يده من وظيفته قبل أيام بناءً على الشكوى المقامة ضده في مكتب مكافحة إجرام سامراء (شمال غرب بغداد) من قبل المواطنة التي ادعت بقيامه بالاعتداء على شرفها". 

وأشار إلى أن "القاضي أمر بتوقيف الأسودي وفق المادة 393 من قانون العقوبات وهو وما زال معتقلا". وأكد أن "الإجراءات القانونية مستمرة معه".. منوهاً بـ"تشكيل مجلس تحقيقي أيضاً بحقه وصدور قرار إحالة بحقه على محكمة قوى الأمن الداخلي". 

وقد نفى اللواء معن وجود تحركات لإطلاق سراح "المتهم".. مؤكداً أن "الضابط يخضع إلى إجراءات قانونية وأصولية". وقد أثار الحادث استياء شعبياً واسعاً، وأبدى نشطاء ومتابعون على شبكات التواصل الاجتماعي غضبهم من الواقعة، متساءلين عن كيفية قيام ضابط في الشرطة يفترض أن تكون وظيفته حماية المواطنين بارتكاب تلك "الجريمة".. مطالبين الجهات الأمنية بإعلان نتائج التحقيق مع الضابط والأحكام الصادرة بحقه إلى الرأي العام. 

وبحسب ما يتردّد، العقيد طه الاسودي لم يغتصب الفتاة كما هو مشاع، لكنه ساوم الفتاة على ممارسة الجنس معها بالابتزاز، مستغلاً وظيفته الأمنية الرسمية الرفيعة. 

 

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.