ترتيب ملفات مصروفي سعودي أوجيه.. أم رشوة انتخابية؟

آمال خليل
على مسافة أقل من أسبوع من الزيارة الرسمية التي قام بها رئيس الحكومة سعد الحريري إلى الرياض، برز تطور إيجابي (نظرياً) في قضية المصروفين من شركة سعودي أوجيه، جوهره ترتيب ملف حقوق الموظفين، وتبقى العبرة في الترجمة، خصوصاً في ظل مخاوف المصروفين اللبنانيين من وجود بعد انتخابي للخطوة السعودية، لا أكثر ولا أقل

 على نحو مفاجئ وبعد صمت دام أشهراً، طلب مكتب العمل السعودي، وهو هيئة رسمية سعودية، أول من أمس، من موظفي شركة «سعودي أوجيه» إرسال بياناتهم لإكمال ملفاتهم، وذلك بالتزامن مع قرب إصدار أحكام تنفيذية في قضايا الحقوق المالية المرفوعة من قبل الموظفين المصروفين من الشركة، وبينهم المئات من اللبنانيين.

وجاء في التعميم الذي حمل توقيع «فريق العمل في سعودي أوجيه» أن «وزارة العدل السعودية بصدد إصدار أحكام التنفيذ في قضايا الحقوق. لذا، تطلب مكاتب المحامين، بالتنسيق مع وزارة العمل، من جميع موكليها من الموظفين، تزويدها بالمستندات المطلوبة لإكمال الملفات. وعليه، يرجى من جميع المعنيين داخل وخارج المملكة، إرسال صورة عن الهوية / الإقامة وبطاقة البنك ورقم الحساب». اللافت أن عنوان البريد الإلكتروني المطلوب إرسال البيانات عليه هو الآتي: iban@saudioger.com ، وهو عنوان تابع لشركة «سعودي أوجيه» نفسها.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.