بعد توقيف نقيب الصرافين.. كم سجّل سعر صرف الدولار اليوم؟

تتسارع الأحداث لناحية محاولة ضبط سعر صرف الدولار، وذلك على عدة مستويات، فبعد قرار وزارة الاتصالات أمس، والذي قضى بمنع التطبيقات المختصة بسعر الدولار، وبعد التوقيفات شبه اليومية بحق الأشخاص الذين يقومون بأعمال الصيرفة غير الشرعية، برز تطور لافت على صعيد التحقيقات مع صيارفة السوق السوداء أمس، إذ تبين أن نقيب الصرافين متواطئ في ارتفاع سعر الصرف!

وفيما كان إضراب نقابة الصرافين مستمراً بإيعاز من النقيب محمود مراد، "احتجاجاً على اعتقال بعض الزملاء" لعدم التزامهم بسعر الصرف الذي حدده حاكم مصرف لبنان للدولار في سوق الصيرفة (أي 3200 ليرة لبنانية للدولار)، كشفت التحقيقات مع صراف غير مرخّص أمس، أن النقيب شخصياً يتلاعب بسعر صرف الليرة. إذ قال الصراف للمحققين إنه كان يشتري الدولارات بسعر مرتفع، لحساب مراد، لكي يبيعها الأخير لتجار الجملة ويحقق بها أرباحاً طائلة.

ومع هذا، لم ينخفض سعر صرف الدولار، بحيث تراوح في السوق السوداء اليوم بين 4250 ليرة للمبيع و4300 ليرة للشراء، وكان سعر صرفه قد سجّل أمس لدى الصرافين غير المرخصين 4100 ليرة للشراء و4200 ليرة للبيع.

وفي وقت بدأ الكلام يعلو باتجاه إمكانية حصر الاتجار بالعملات الأجنبية بالمصارف، وبمنصّة الصيرفة التي قرر مصرف لبنان إنشاءها، الأمر الذي لن يقبله الصرافون، فهل يضطرون أخيراً إلى التقيد بسعر الصرف، أم يواصلون إضرابهم حتى إشعار آخر؟

 

 

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.