بالصورة- المنقوشة بـ"20 ألف"… والوزير "بالمرصاد"!

ذهب جشع بعض التجار في لبنان إلى حدود تخطت المعقول، وتجاوزت معايير الأخلاق. فما إن تفلّت سعر صرف الدولار، حتى بات حُجةً لغلاء الأسعار.

وبعد أن ضجت مواقع التواصل الإجتماعي بصورة لفاتورة احتُسب بها سعر المنقوشة بـ20 ألف ليرة، تحركت وزارة السياحة اليوم، وكانت لهذه المخالفة بالمرصاد.

وفي التفاصيل، فقد أعلن وزير السياحة ​رمزي مشرفية​ أنه "وبعد انتشار صورة فاتورة صادرة عن أحد المطاعم في ​بيروت​، تبيّن لنا أن تعديل الأسعار فيها لا يتطابق مع الأسعار المرخّصة لها في ​وزارة السياحة​، لذلك قامت ​الشرطة السياحية​ بالإجراءات القانونية اللازمة، وسطرت ​محضر ضبط​ بالمطعم". وأضاف: "لن نسمح باستغلال الناس بحجّة السوق السوداء للدولار".

وفي سياق منفصل، شدد الرئيس ميشال عون اليوم على "ضرورة إيلاء الأهمية للغلاء الذي يصيب جميع السلع والمواد واتخاذ تدابير المراقبة وحماية المستهلكين"، فيما لفت رئيس الحكومة الدكتور حسان دياب إلى أن مسألة غلاء الأسعار هي قيد المتابعة من قبله بالتنسيق مع الأجهزة الرقابية المعنية.

من جهة ثانية، فإن جلسة مجلس الوزراء يوم الخميس المقبل ستكون مخصّصة حصراً لدرس الأوضاع الاقتصادية والمعيشية والاجتماعية الدقيقة، بعد أن تخطت فوضى الأسواق والأسعار، قدرة وزارة الاقتصاد على ضبطها ، وباتت إجراءات الحكومة على هذا الصعيد حاجة ملحة!

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.