إبنة ملحم بركات بذكرى رحيله: سقطت أوراقي

عقلي يدرك أنني فقدتك، ولكن كيف أقنع قلبي بذالك وما زالت إلى الآن تشهق روحي تلك الأنفاس المؤلمة.

حزينة على فراق صوتك، ووجهك وعلى جمال أيامك التي لن تعود، لأن غياب من نحب كغياب اللون عن الصور.

أنا كنت الشجرة وأنت الماء كلما تسقيني من حبك وحنانك تزهر أوراقي، لكن عندما رحلت سقطت أوراقي ولم يعد شيء يحييها.

أبي، أنا لم أعد أخاف من الموت لأنه سيأخذني إليك وسيبقيني معك إلى الأبد ولن نفترق أبداً.

ستظل رفيق روحي وقمر قلبي في ظلمة دنياي حتى الممات.

(ما بيبقا إلا حكايتنا والذكرى الحلوة لجمعتنا أحلا الأيام جمعتنا)"

وأرفقت غنوى مع كلماتها صورة جمعتها بوالدها وزوجها وولديها.

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.