"فايسبوك" يحدّث ميزاته

أعلنت منصة التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، عن تحديثات جديدة تطال خدمة "التحقق من السلامة" (Safety Check)، المصمّمة لمساعدة الأشخاص، بحيث أضافت ميزة "جمع التبرّعات" بعد أي مأساة.

وأصبح بإمكان مستخدمي المنصة الذين يجدون أنفسهم في ضائقة أو وضع صعب بعد حصول حريق أو فيضان أو غيرها من الكوارث، التي تؤدي إلى تفعيل ميزة التحقّق من السلامة، طلب الحصول على تبرّعات ومساعدات من الأصدقاء بعد قيامهم بإخبار الجميع أنهم في مأمن، حيث أصبحت ميزة جمع التبرّعات "Fundraisers"  جزء من ميزة التحقّق من السلامة.

وباستطاعة المستخدمين إنشاء حملة لجمع التبرعات من أجل الأصدقاء أو المنظمات غير الربحية المفضلة أو للمستخدم نفسه، حيث ستكون ميزة جمع التبرعات الجديدة متاحة فقط في الولايات المتحدة، وتضيف الشبكة وصفاً للحدث لكل تدوينة خاصة بعملية "التحقّق من السلامة" تحصل عليها من الوكالات العالمية للإبلاغ عن الأزمات.

ويمكن للأشخاص الذين أشاروا إلى أنهم في أمان نشر ملاحظات شخصية لإعطاء الآخرين المزيد من المعلومات حول الأزمة، كما يمكن عبر الميزة تقديم المساعدة المالية لمن هم في حاجة إليها، وأشار نائبة رئيس "فايسبوك" لقسم الخير الاجتماعي ناعومي غليت إلى أن "جمع التبرعات يُوفّر وسيلة للأشخاص الذين هم خارج منطقة الأزمة لتقديم المساعدة".

وكانت "فايسبوك" قد استعرضت لأول مرة خدمتها لجمع التبرعات الشخصية في شهر آذار الماضي، والتي تعتبر نسخة طبق الأصل عن خدمة  "GoFundMe"، وتعمل الشبكة حالياً على جعلها أكثر سهولة من خلال السماح للأشخاص بإنشاء عملية جمع التبرعات أو التبرع لأحد بشكل مباشر من داخل ميزة "التحقق من السلامة".

وعملت الشبكة الإجتماعية على توسيع ميزة "مساعدة المجتمع" التي أطلقتها في شهر شباط الماضي، لتصل إلى مستخدمي أجهزة الحاسوب بعدما كانت متوفّرة فقط على أجهزة" أندرويد" و"آي أو إس"، وتتيح هذه الميزة للمستخدمين إمكانية طلب أو توفير أشياء أساسية مثل المأوى والغذاء وغيرها من اللوازم في حالة وقع كارثة طبيعية أو أزمة.

 

 

 

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.