عيبة ف حقك

كلمات أسامة أيمن أسعد

..عيبة ف حقك
انك تمشى تضايق
واحدة بدون م
تضايقك
عيبة ف حق
رجولة راجل
مش راح اقولك
فكر ف اختك
مش راح اقولك
انه حرام
انا مش راجل
دين مع إنه باين
انه بجد حرام
اسمع منى كلامى
و يمكن قولى يفيدك
بطل تنظر ليها بنظرة
على انها جسم
بيتحرك على انها
كائن للزينة
دى إنسانة وزيها زيك
من حقها تحيا ف وسطينا
اصل الفرق م بينها
وبينك بس النوع
انتا بتغضب تجرى
تكسر هيا تنزل بحر
دموع
بس العرف عليك وعليها
ف المسموح بيه
و الممنوع
يا أخى دل رب الكون
صورها لأجل تكون
للراجل سكنه
لأجل تشاركه ف
فرحه وسعده و
تسند لما يصادف محنه
لأجل تشاركه ف كل
حياته
قوللى ازاى هيكون الراجل
من غير امه وقلب مراته
المسأله مش ته مربوطة
المشكله مفاهيم مغلوطة
المسأله مش واحدة و واحد
الموضوع أكبر ف كتير
انتا مش حاسين
ف قيمتها
ناظرين لها نظرة تحقير
ناظرين لها نظرة بدون
داعى
مع انها تفكيرها كويس
عقلها فاهم ناضج واعى
…………………………………………………….
كنا زمان قبل الإسلام
نسمع وأد بنات مولودة
واحنا اليوم برضو
بندفنها جوا أفكار مغلوطة
وسودة
تلغي هدفها
وتلغي طموحها
وتلغى اساس انها مو جودة
ياللى عاكست البنت ف  مرة
فكر و افهم
بس دقيقة
أيوة البنت تحب
جمالها
أيوة دى فطرة
و فيها حقيقة
بس جمالها دا ملكها هيا
ليه بعيونك تسرق منه
ليه بلسانك تجرح فيها
سيبها ف حالها
بدون تعليق
لبسها واسع لبسها
ضيق مش موضوعك
وسع وضيق
ليها إله هوا اللى يحاسب
شق طريقك انتا وسيبها
وفر نظرة عينك لأحسن
يبقى  وراها بمتر خطيبها
…و عنيك م تشوف الا النور
تبقى خسرت كرامتك طبعا
تصبح كدا مضروب مشهور
واحنا ما شاء الله ف النشر
كل الناس راح تعرف بيك
اخر حاجة اقدر اقولهالك
يمكن بس تأثر فيك
قبل م تجرى ف يوم تضايقها
قبل م تجرى بدون تفكير
فكر ان نهايتك وحشة و
انه جريمة وزنب  كبير
اما راسالتى لكل بناتنا
اوعى تخبى واوعى
تخافى قولى وحقك راح
تاخديه
مهما الناس بقوا ضدك انتى
كونى قوية و هتواجهيه
اوعى تصدقى قولهم فيكى
اصل كلام الناس تخاريف
ممكن يشكر ف اللى
بيغلط…. ممكن يشتم
حد عفيف
ف اوعى تصدقى
قولهم فيكى
انتى النص الحلو و
انتى اجمل وردة ف وسط
الكون
اجمل ضحكة وبيكى حياتنا
صبحت حلوة بطعم و لون
ياللى عاكست ف يوم او ناوى
وفر وقتك وفر جهدك
ياللى عاكست ف يوم او ناوى
احمى كرامتك واقفل بقك
فكر انها راح تبقالك أسوأ ذكرى
و عيبة ف حقك

(شارك هذا المقال)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.